random
أخبار ساخنة

فنجان قهوة فارغ - قصّة قصيرة جدًا

  
  

  


يبدأ صَبَاحه فقط عندما تتسلّل رائحة البُن إلى روحه؛
يبتهج...
يتذكّر كُل أُمنياتِه التي لم يجد لها مكانًا في الحياة.
  

يستمع إلى صَوت آلة تحضير القهوة؛
يتفاءل...
يستعد لتحقيق كُل أحلامه في السويعات القادمة.
  
يتأمّل سَرسوب القهوة الناتج عن طحن حبوب البُن؛
يتحمّس...
يتَجهّز لسحق كُل هَواجسه السَلبيّة.

  
يُتابع امتلاء الفنجان بالسائل الأسود؛
يتحفّز...
يتطلّع أن تمتلئ روحه الفارغة ببعض انتصارات وإن كانت زائفة.

  
يستنشق العَبَق الهارب من سطحٍ بُنّي فاتح؛
ينتشي...
يُقرّر أنه قد آن أوان ولادته من جديد.

  
يرتشف المُرّ بأناةٍ كي لا يتسرّب من فراغاته الداخلية؛
يثمل...
يعتقد أن السواد قد جعله أكثر قُدرة على الإبداع.

  
يفتح عَينيه فيُباغته الواقِع؛
يفزع...
يتساءل... هل من فنجان قهوة آخر؟!
  
   
أحمد فؤاد
29 كانون الثاني 2020


author-img
أحمد فؤاد

تعليقات

7 تعليقات
إرسال تعليق
  • Linda photo
    Linda1/29/2020 2:42 م

    هل من فنجان قهوة آخر ينقلنا إلى عالم بعيد عن الواقع بإبداعاته وأفكاره وأحلامه...
    متميز دائما أستاذ أحمد...

    حذف التعليق
  • سلمى photo
    سلمى1/29/2020 10:49 م

    ما أجمل حرفك أحمد
    أرى ظلي وهو يتأرجح مع الدخان المتصاعد من فنجانك

    القهوة إختراع بشري سببه الحاجة للفهم
    أو ربما لإبتكار سلام وهمي مع النفس والأشياء،نسكبه على مهل

    هل صحيح أن كل شئ يتأرجح قبل أن يتزن؟!
    أعلم أن نصف ما أقوله لا معنى له لكن لابد أن أقوله ليكتمل المعنى

    سأنتظر فنجانك الأخر بشغف
    (أنت مبدع دائماً) ولا أمل من قولها

    حذف التعليق
    • Ahmad Fouad photo
      Ahmad Fouad2/20/2020 2:52 م

      ما أجمل حرفكِ يا سلمى...

      لطالما كان حرفكِ هو ما يُكمل المعنى.

      نحن بارعين في ابتكارات السلام الوهمي من أجل اتزان لا يتم!

      حتى صرنا نشرب القهوة لعلّ نفوسنا تستقر... كاحتمال يبلغ مقداره الواحد في المليون!

      ودّي

      حذف التعليق
    • Ahmad Fouad photo
      Ahmad Fouad2/20/2020 2:48 م

      أزال المؤلف هذا التعليق.

      حذف التعليق
      • AbdulKhaleq photo
        AbdulKhaleq7/12/2020 8:19 م

        جميل جداً

        حذف التعليق
      google-playkhamsatmostaqltradent