random
أخبار ساخنة

رسالة شكر لكل زوار المدوّنة الأولى فى حياتى – شكراً لكم




لم أكن أنوي أن أكتب موضوعاً خاصاً عن مدوّنتي، لكنني عندما رأيت إحصائيات نهاية العام تأثرت بشدة، ورغبت أن أشكر كل من زار المدونة وقرأ مقالاً لي.

Annotation 2018-12-31 204231

بدأت هذه المدونة منذ أربعة أشهر، وتحديداً يوم الثالث من سبتمبر 2018، ولم أتصوّر حينها أن يبلغ عدد زوارها هذا العدد الضخم – في نظري- من شتّى أنحاء العالم. عدد المقالات التي قمت بنشرها هو 10 عشر مقالات فقط، بلغ عدد من قرأها 7,700 سبعة آلاف وسبعمائة زائر خلال أربعة أشهر. أكثر من زار المدونة هم أهل المملكة العربية السعودية، لهم مني خالص الشكر والتقدير، وقد أرفقت في الصور المرفقة عدد الزائرين من كل دولة على حدة.


لقد تأثرت بشدة عندما رأيت هناك أشخاصاً من دول نائية، قد زاروا مدوّنتي المتواضعة من كينيا وسيشل والسنغال والبوسنة والبرتغال وكمبوديا موريتانيا والصومال ونيبال وقبرص.


اليوم أدركت حقاً أننا نعيش في قرية صغيرة، وتأكدت أن أهم اختراعات هذا القرن هو الانترنت، الذي جعل حروفي تسافر إلى تلك الدول ليقرأها أشخاص لا يعرفونني ولا أعرفهم ليكون الحلم حقيقة.

أشكركم جميعاً من القلب لثقتكم، وأرجو دائماً أن تكون المدوّنة عند حُسن ظنّكم دوماً.

وكل عام وأنت بخير
author-img
أحمد فؤاد

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق
  • ‏❥ℕᎯᏇᎯℒ❥ photo
    ‏❥ℕᎯᏇᎯℒ❥11/06/2020 9:46 م

    بل الشكر كله لك استاذ احمد .... فوائد لاحصر لها جنيناها من كتاباتك والى المزيد من التألق .... سعييييييده ان اكثر زوارك من بلدي السعوديه

    حذف التعليق
    • Ahmad Fouad photo
      Ahmad Fouad11/07/2020 10:33 ص

      يشرفني متابعتكِ يا نوال، وسعيد أن أقدّم الفائدة لكل قارئ مثلما تعلّمت كثيرًا على يد عشرات الكُتّاب. أما عن أهل السعودية فأنا سعيد أن تجد كلماتي صدى في نفوسهم، وما عهدت منهم إلا كل مودة وحب واحترام.

      تقديري 🌹

      حذف التعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent